إعلان



«بيتك»: مسار صاعد للعقار السكني.. حقق ثاني أعلى زيادة في 4 سنوات

الأربعاء 25 أكتوبر 2017

قال تقرير صادر عن بيت التمويل الكويتي «بيتك»: إن قيمة التداولات العقارية بلغت 166.7 مليون دينار في سبتمبر مقابل نحو 193 مليون دينار في أغسطس، لتسجل بذلك تراجعا شهريا تقترب نسبته من 14% وهو الثاني على التوالي.

وهو ما يعبر عنه تذبذب قيمة التداولات في الأشهر الأخيرة خاصة في النصف الثاني من العام، بعد أن كان اتجاهها العام يسير في مسار تنازلي قبل ذلك، وقد حال تراجع التداولات في القطاعين التجاري والحرفي من ارتفاع قيمة التداولات العقارية خلال سبتمبر، في الوقت الذي مازالت التحركات المحسوبة على أساس سنوي لتداولات العقار تواصل مسارها التصاعدي مع ارتفاعها بنسبة 34% في سبتمبر.

السكن الخاص

ارتفعت تداولات السكن الخاص في سبتمبر لتبدأ مسارا تصاعديا من جديد حين اقتربت قيمتها من 86 مليون دينار في سبتمبر مقابل حوالي 71 مليون دينار في أغسطس الذي وصلت فيه لأدنى مسار تنازلي بدأ في فبراير الماضي، حيث ارتفعت بنسبة كبيرة قدرها 21% لتشهد أول زيادة شهرية بعد تراجع استمر لثلاثة أشهر على التوالي، ويلاحظ أنها سجلت في سبتمبر ثاني أعلى زيادة على أساس سنوي في نحو 4 سنوات مضت قدرها 55%.

فاقت التداولات العقارية للسكن الخاص في محافظة حولي 19.6 مليون دينار تمثل 25% من قيمة تداولات القطاع السكني التي يتم تجميعها على أساس أسبوعي، وتركزت التداولات في منطقة سلوى بقيمة بلغت 6.9 ملايين دينار تليها منطقة السلام بقيمة تزيد على 3.6 ملايين دينار، ثم منطقة حطين بحوالي 2.7 مليون دينار.

ومازالت محافظة العاصمة في مرتبتها الثانية بين المحافظات لقيمة تداولات السكن الخاص خلال سبتمبر، حين سجلت ما يقترب من 18.2 مليون دينار، وتساهم بحصة قدرها 23% من تداولات المحافظات، وتركزت قيمة التداولات في منطقة اليرموك بما يقدر بنحو 7.6 ملايين دينار، ثم منطقة العديلية بما يقترب من 2.5 مليون دينار تليها منطقة الشامية بنحو مليون دينار في أغسطس.

وتخطت قيمة تداولات القطاع السكني التي يتم تجميعها على أساس أسبوعي في محافظة مبارك الكبير نحو 16 مليون دينار في سبتمبر وتشكل 20% من تداولات المحافظات، وتركزت قيمة التداولات في منطقة المسايل بنحو 7.5 ملايين دينار، ثم منطقة الفنيطيس بحوالي 4 ملايين دينار، تليها منطقة أبوفطيرة بقيمة قدرها 2.4 مليون دينار.

وصلت قيمة التداولات في محافظة الأحمدي حوالي 11.7 مليون دينار تشكل 15% من قيمة التداولات التي تجميعها على أساس أسبوعي في سبتمبر، وقد تركزت قيمة التداولات في منطقة صباح الأحمد البحرية بحوالي 5.2 ملايين دينار، تليها منطقة الصباحية بقيمة قدرها 2.1 مليون دينار ثم منطقة العقيلة بقيمة تفوق 1.2 مليون دينار.

العقار الاستثماري

تضاعفت قيمة التداولات في القطاع الاستثماري لتصل إلى 70 مليون دينار في سبتمبر مقابل 36 مليون دينار في أغسطس، مسجلة في سبتمبر زيادة شهرية استثنائية فاقت نسبتها 92% بعدما انخفضت في شهر أغسطس إلى النصف على أساس شهري، وقد ارتفعت على أساس سنوي بشكل لافت وصلت نسبته في سبتمبر 60% وهي الأعلى في نحو ثلاث سنوات.

ارتفعت قيمة التداولات الاستثمارية في محافظة الأحمدي التي يتم تجميعها على أساس اسبوعي وفقا لبيانات وزارة العدل الصادرة في سبتمبر إلى حوالي 19.5 مليون دينار مقابل 9.1 ملايين دينار في أغسطس، وتساهم بحصة قدرها 37% من تداولات القطاع الاستثماري في سبتمبر، وتركزت التداولات في منطقة المهبولة بتداولات اقتربت قيمتها من 9.7 ملايين دينار، تليها منطقة المنقف بقيمة فاقت 3.8 ملايين دينار، ثم في منطقة أبوحليفة بما قيمته 2.4 مليون دينار.

وبلغت قيمة التداولات في محافظة حولي نحو 16.5 مليون دينار لتأتي في المرتبة الثانية لقيمة تداولات العقارات الاستثمارية بين المحافظات، وتشكل قيمتها 31% من تداولات القطاع الاستثماري، وتركزت قيمة التداولات في معظمها بمنطقة السالمية بقيمة تخطت 13 مليون دينار في حين شهدت منطقة حولي ما يفوق 3 ملايين دينار.

وسجلت التداولات في محافظة الفروانية حوالي 10.2 ملايين دينار بما يمثل 19% من تداولات القطاع العقاري الاستثماري في المحافظات، وتركزت التداولات في منطقة جليب الشيوخ بقيمة قدرها 6.2 ملايين دينار، ثم في منطقة الفروانية بنحو 3.2 ملايين دينار.

العقار التجاري

بلغت تداولات القطاع التجاري 7.5 ملايين دينار في سبتمبر مقابل مستوى استثنائي وصل إلى 52 مليون دينار في الشهر السابق له، مقتربة بذلك في سبتمبر من أدنى مستوياتها في حوالي أربع سنوات مضت، ويلاحظ أن العقار التجاري مازال يتسم بعدم الاستقرار بين الارتفاع الشديد والانخفاض خاصة مع تذبذب التحركات الشهرية التي يسير بها، حيث تراجعت قيمة تداولاته في سبتمبر بنسبة 86% عن أغسطس الذي يلاحظ أنها شهدت فيه زيادة لافتة لما يقرب من أربعة أضعاف قيمتها على أساس شهري، وبالتالي انخفضت قيمة تداولات القطاع بنسبة كبيرة وصلت إلى 48% على أساس سنوي في سبتمبر بعدما زادت بشكل كبير في أغسطس، ما يعني استمرار تذبذب تحركات التداولات في القطاع التجاري.

وبلغ عدد تداولات القطاع التجاري صفقة واحدة قيمتها 7.5 ملايين دينار خلال شهر سبتمبر في محافظة الفروانية قيمة لمجمع تجاري في منطقة جليب الشيوخ.

وسجلت التداولات العقارية التجارية صفقة واحدة في سبتمبر مقارنة بعددها الذي وصل إلى ثاني أعلى مستوى في نحو ثلاثة أعوام حين بلغ 15 صفقة في أغسطس، معاودا بذلك في موجة تنازلية جديدة، ويلاحظ أن تداولات القطاع تراجعت على أساس سنوي في سبتمبر بنسبة قدرها 80%.

عقارات المخازن والحرفية

عادت تداولات العقارات الحرفية إلى أقل قليلا من مستوياتها المعتادة في سبتمبر حين بلغت قيمتها 3.7 ملايين دينار مقابل أدائها اللافت والاستثنائي في الشهرين السابقين له حتى فاقت قيمتها 33.5 مليون دينار في أغسطس، على الرغم من استقرار نسبي عند مستوى كبير من عدد الصفقات المتداولة في هذا القطاع خلال سبتمبر عن الشهر السابق له، وقد انخفضت قيمة تداولات القطاع بنسبة 89% في سبتمبر على أساس شهري لكن مازالت تحركاتها الشهرية تسير في اتجاه تصاعدي، في حين تعد أكبر بنسبة وصلت 78% عن قيمتها في سبتمبر من العام الماضي رغم هذا الانخفاض الشهري.

وسجل عدد الصفقات المتداولة في القطاع الحرفي 26 صفقة في سبتمبر بتراجع نسبته 16% مقارنة بنشاطها اللافت خلال أغسطس حين وصلت 31 صفقة ومازالت تداولات هذا النوع من العقارات تشهد نشاطا لافتا لكنه يتسم بالتذبذب الشديد، وبلغ عدد الصفقات المتداولة في محافظة مبارك الكبير 24 صفقة قيمتها 2.5 مليون دينار، فيما شهدت محافظة الفروانية صفقتين بلغت قيمتهما 1.2 مليون دينار.

تداولات الشريط الساحلي: لم يسجل هذا القطاع أي بيانات في سبتمبر بعدما سجل تداولات في الشهر السابق له للمرة الثانية فقط في العام الحالي بلغت قيمتها 13.8 مليون دينار قيمة لمجمع مطاعم على الشريط الساحلي.

توزيع المبيعات

حافظت محافظة حولي على مرتبتها الأولى بين المحافظات لقيمة التداولات التي يتم تجميعها على أساس أسبوعي في سبتمبر حيث فاقت قيمتها 36 مليون دينار في سبتمبر تمثل 25% من قيمة التداولات مقابل 56 مليون دينار شكلت 25% من تداولات المحافظات خلال أغسطس، ويمثل عدد الصفقات المتداولة في محافظة حولي 18% من عدد تداولات بالمحافظات التي يتم تجميعها على أساس أسبوعي.

وبلغت قيمة التداولات في محافظة الفروانية حوالي 29 مليون دينار تشكل 20% من تداولات المحافظات خلال الشهر مقابل تداولات كانت قيمتها 38.6 مليون دينار شكلت 17% من قيمة التداولات في أغسطس، ويساهم عدد التداولات بالمحافظة بحصة قدرها 14% من عدد التداولات العقارية.

ووصلت قيمة التداولات في محافظة الأحمدي إلى 28.4 مليون دينار في سبتمبر تشكل 20% من تداولات المحافظات مقابل تداولات كانت قيمتها31 مليون دينار مثلت 14% من قيمة التداولات في أغسطس، ويصل عدد الصفقات المتداولة في المحافظة إلى 89 صفقة أي 26% من عدد الصفقات المتداولة وتأتي في المرتبة الأولى بين المحافظات من حيث هذا العدد للصفقات التي يتم تجميعها على أساس أسبوعي.

تصل قيمة التداولات في محافظة العاصمة إلى حوالي 22 مليون دينار لتساهم بحصة قدرها 20% من قيمة التداولات العقارية مقابل أكثر من 39.4 مليون دينار في أغسطس حين شكلت 18% من تداولات القطاع العقاري في أغسطس، ويمثل عددها 10% من عدد الصفقات العقارية خلال سبتمبر.

وبلغت التداولات العقارية في محافظة مبارك الكبير 20.5 مليون دينار أي أنها تستحوذ على 14% من قيمة تداولات المحافظات في سبتمبر مقابل تداولات كانت قيمتها 45.8 مليون دينار في أغسطس، حين حلت بتلك القيمة في المرتبة الثانية بما يشكل 21% من تداولات المحافظات، وتستحوذ المحافظة على 26% من عدد الصفقات المتداولة خلال سبتمبر.

شهدت محافظة الجهراء تداولات قيمتها تقترب من 7 مليون دينار وتشكل 6% من تداولات المحافظات خلال سبتمبر مقابل قيمة فاقت 12 مليون دينار في شهر أغسطس كانت تمثل 5% من تداولات المحافظات التي يتم تجميعها على أساس أسبوعي، ويمثل عدد الصفقات المتداولة بالمحافظة 6% من عدد الصفقات العقارية المتداولة بالمحافظات.

alanba