إعلان



المؤتمر العالمي للمصارف الإسلامية يعلن عن دورته الـ 24

الثلاثاء 24 أكتوبر 2017

أعلنت شركة الشرق الأوسط العالمية للاستشارات، عن عقدها للدورة الرابعة والعشرين من المؤتمر العالمي للمصارف الإسلامية، أكبر وأعرق تجمع للقادة المصرفيين والماليين الإسلاميين في العالم، وذلك في أيام 4 و5 و6 ديسمبر في مملكة البحرين.

ويستمر المؤتمر، الذي يعقد بشراكة استراتيجية مع مصرف البحرين المركزي، لثلاثة أيام في فندق آرت روتانا في جزر أمواج.

ويتماشى شعار المؤتمر العالمي للمصارف الإسلامية 2017 «محركات النمو الاقتصادي والمخاطر: صناع السياسات في مواجهة الجهات المنظمة»، مع رؤية المؤتمر الثابتة لتكون بمنزلة بوصلة لقطاع التمويل الإسلامي والصناعة المصرفية العالمية، ومن المتوقع أن يستقطب المؤتمر ما يزيد على 1300 من قادة القطاع العالميين وصناع السياسات والمبتكرين وأصحاب المصلحة، وسيركز جميع هؤلاء على بناء رؤى للمساعدة على تجاوز تعقيدات النظام المالي العالمي.

وعن المؤتمر قال إحسان عباس رئيس مجلس إدارة شركة الشرق الأوسط العالمية للاستشارات: يعقد مؤتمر هذا العام في خضم اضطرابات سياسية واقتصادية عالمية متزايدة، لا سيما تنامي الشكوك في قطاعي المصارف والتمويل بسبب الأزمة المالية العالمية خلال عامي 2008 و2009.

شكلت الشكوك هذه مع مرور السنوات حالة استياء تجاه «المؤسسة»، بما في ذلك شاغلي الوظائف الحكومية والقطاعين الرسمي والخاص، وهو ما كان واضحا في مؤشر الثقة الأخير من شركة إيدلمان.

وسيسعى المؤتمر في دورته الرابعة والعشرين للإجابة عن أسئلة مثل «هل يعود سبب انعدام النجاح إلى المؤسسات التكنوقراطية أم أن الحكومات المنتخبة هي المسؤولة عن ذلك؟»، وسيركز بشكل أساسي على كيفية بناء التمويل الإسلامي على قيمته العالمية كوسيلة لتعزيز الثقة في القطاع المالي.

وقال خالد حمد عبدالرحمن حمد، المدير التنفيذي للرقابة المصرفية في مصرف البحرين المركزي: مصرف البحرين المركزي يعزز دعمه للمؤتمر العالمي للمصارف الإسلامية في دورته الرابعة والعشرين كشريك استراتيجي، حيث يتميز المؤتمر في طرحه للمحاور المهمة التي تخص قضايا السوق المالية الإسلامية.

وسيشمل هذا العام مواضيع رئيسية مهمة في هذا المجال مثل أثر التقنيات المالية على الصناعة والتوجهات الجديدة في حوكمة الشريعة الإسلامية.

وسوف يتطرق المؤتمر إلى عدد من القضايا الموضوعية مثل الاستفادة من أسواق رأس المال الإسلامية لإيجاد حلول مبتكرة تركز على تمويل الطيران والتمويل البديل والمتجدد للطاقة والتمويل الاجتماعي للمشاريع التجارية وسلسلة الاقتصاد الإسلامي التابعة للمؤتمر العالمي للمصارف الإسلامية التي تركز على تطوير منظومة «حلال» متكاملة وغيرها.

ومن الشركاء المؤكدين للمؤتمر العالمي للمصارف الإسلامية 2017: بيت التمويل الكويتي، المصرف الخليجي التجاري، مصرف السلام، مصرف إبدار، بنك ABC، بنك الخرطوم الدولي، بنك بوبيان، ألفاريز اند مارشال، شركة وحيد للاستثمار، مجموعة البركة المصرفية، بنك الإثمار، شركة باث سوليوشنز، لكسمبورغ للتمويل، بيكر ماكنزي، إيجر للتجارة، شركة بينفت، داركتريس، مجموعة DDCAP، شركة ديلويت، مؤشرات فيتش، كريستبريدج البحرين، ومعهد البحرين للدراسات المصرفية والمالية.

alanba